رسالة كل عام

Dear Mr. Ibtisam,

Happy Birthday from all of us at Savoy Hotels – Dubai

في عام 2012، أخذت الأولاد في رحلة إلى دبي، بعد أن شجعتني صديقتي على الذهاب إليها ومشاهدة معالمها والاستمتاع بالأنشطة المتنوعة هناك. وأرتني فيديو من تصويرها للنافورة الراقصة أمام دبي مول، لم أفهم وقتها سر إعجابها بها، لكنني لما ذهبت إلى هناك فهمت. فبعض الأحاسيس لا يمكنك الشعور بها من خلال الشاشة.

كانت ميزانيتي محدودة، ووقتي كذلك، فاخترت شقة صغيرة في فندق مصمم للعائلات، وحين وصولي هناك ورأوا أننا 5 أشخاص قاموا بترقية الحجز لشقة أكبر، بصالة معيشة واسعة، وطاولة طعام تسعنا جميعًا، لم يكن فندقًا فاخرًا ولا أتذكر شيئًا يميزه إلا أنه كان مريحًا وأنيقًا ومرحبًا بي وبأطفالي. صحيح أنني أحمل له مشاعر طيبة، إلا أنني غالبًا كنت سأنساه وأنسى مفاجأته اللطيفة، لولا أنه لا زال يرسل لي الرسالة التي وصلتني اليوم وبدأت بها هذه التدوينة. ففي كل عام وفي نفس الموعد تصلني هذه الرسالة على بريدي الإلكتروني تهنئني بعيد ميلادي.

ولأنني جربت تهاني فيسبوك اللي بلا طعم ولا معنى، لدرجة أنني آخر مرة حذفت حسابي مباشرة عندما وصلتني، إلا أن تهنئة سافوي كرست تشعرني بالبهجة، وبأن الدنيا فيها خير. وفيها حاجات حلوة وناس طيبة.

في نفس العام، زرت جزيرة صغيرة في جنوب إنجلترا، ومكثت في نُزُل صغير تديره صاحبته. سيدة في منتصف العمر، تقوم بتشغيل الفندق بنفسها بعد رحيل زوجها، يساعدها طباخ شاب في إعداد الإفطار للنزلاء، وعاملتا نظافة. قاعة الفطور تتوزع بها طاولات قليلة، فالفندق صغير كما قلت، وليس به إلا سبع غرف على ما أذكر. وفي الجهة الأخرى من القاعة مطبخ مفتوح، نشاهد الطاهي وهو يطبخ لنا ما اخترناه من القائمة، وفي جزء آخر من القاعة وعلى امتداد المطبخ هناك طاولة وأرفف من الخشب الطبيعي تصطف عليها برطمانات المربى البيتي بأصناف متنوعة ملونة وشهية.

بالأمس أنشأت صفحة جديدة في موقعي بعنوان “أشياء أعجبتني”، كلما رأيت شيئًا أعجبني سأضع صورًا له هناك. زوروها من وقت لآخر لتطلعوا على اهتماماتي وتشاركوني شغفي الحالي. وقد وضعت اليوم صورًا للنزل الريفية كما أتصورها.

هذا رابط صفحة ” أشياء أعجبتني” :

المهم أنني أغرمت بذلك النزل الإنجليزي الأنيق، حتى أصبح أحد أحلامي هو أن أدير نُزُلاً صغيرًا في بلدة ساحلية. فنحن الذين نشأنا ونحن نستنشق هواء البحر، لا نستسيغ العيش بعيدًا عنه. أحب أن تحتوي القاعة الكبرى على مكتبة، مع كراسي وثيرة، ومصابيح أرضية، وطاولات جانبية، ومدفأة. أتبادل الحديث مع ضيوفي من محبي القراءة، أستمع إلى قصصهم، وأستزيد من خبراتهم. أشرف على أطباق الفطور التي تعدها الطاهية، وأصمم ديكور الغرف والشرفات وقاعة الطعام والمدخل وكاونتر الاستقبال كما أحب. وأشتري قطع الأثاث من المتاجر المحلية أو العالمية، وأختار الستائر والسجاد وفقًا لذوقي الشخصي. أنوّع في قائمة الإفطار بحسب المواسم، وأذهب لشراء الأغراض من السوبرماركت القريب. أشرب الشاي بعد العصر مع قطعة كعك أو حلا لذيذ، وأوفر المزيد منها لمن يحب أن يزورنا ليشرب معنا الشاي أو القهوة من أهل البلدة. وفي مساء الإجازات ورمضان ستكون هناك فرصة للسمر ولعب الورق أو الكيرم أو البلياردو للضيوف وأهل البيت. كما سأحب أن أنظم فعاليات دورية أو شهرية مصغرة ينضم إلي فيها الضيوف وصديقاتي وبعض جيراني من أهل الحي.

قبل أن يغادر ضيوفي إلى بلدانهم، سأحتفظ بإيميلاتهم وتواريخ ميلادهم لأرسل لهم رسالة تهنئة تذكرهم بمشاعر طيبة، وأوقات سعيدة كانوا فيها في ضيافتنا.

ومرحبًا بكم مقدمًا.

تحديث:

قبل أن أضغط زر النشر، سمعت صوت ابنتي قادمة من العمل، ثم أغنية هابي بيرث دي تسير قادمة عبر ممر البيت إلى غرفتي، تحمل باقة ورود كبيرة وتريني فيديوهات من أولادي التوأم يهنئوني بعيد ميلادي من بيتهم الصغير بتلك البلاد البعيدة. كل عام وأنتم بألف خير.

14 رأي حول “رسالة كل عام

اضافة لك

  1. ابتسمتُ حقًا من قصة حذفك لفيسبوك من أجل التهنئة، لا ألومك إنه مستفز😂
    نحن الذين نشأنا ونحن نستنشق هواء البحر، لا نستسيغ العيش بعيدًا عنه. جبتيها يا بسمة 👌
    الآن وأنا أقرأ لك بعد انقطاعي.. استشعرتُ كم اشتقتُ للقراءة لك وكم هي مميزة!
    يطول بعمرك على الطاعة يا عزيزة💕

    إعجاب

    1. الحبيبة أسماء يطول بعمرك في خير وعافية وطاعة 😍 شكرا لك. حتى أنا اشتقت لكتاباتك لما انقطعتِ وفرحت إنك رجعت لنا🌹
      عدن وجدة في القلب 💗
      أما فيسبوك وإخوانه فالله يكفينا شرهم 😂

      Liked by 1 person

  2. كل عام وانتِ بألف خير وعافية وسعادة وجمال وتألق يارب 💐💐💐

    عشت معاكِ حلمك الجميل في إدارة النزل، واستمتعت جدا جدا بالتفاصيل إلى أن وصلت للذهاب للسوبر ماركت 😅، أحس خرب علي الجو لأني عشقت شراء المقاضي عن طريق التطبيق وصارت خرجة السوبر ماركت ثقيلة عليا 🙃😅

    مرة شكرا على التدوينة والتفاصيل الجميلة والممتعة، فعلاً عيشتني في جو جميل 😘😘

    Sent from my iPhone

    >

    Liked by 1 person

اترك تعليقًا على tarubaljifri إلغاء الرد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

بدء مدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: